النظام يتقدم ببطء جنوب دمشق ويواصل تهجير الآلاف

النظام يتقدم ببطء جنوب دمشق ويواصل تهجير الآلاف
plain text طباعة أرسل إلى صديق
نيوز سنتر

سيطرت قوات النظام السوري على مواقع في حيي مخيم اليرموك والحجر الأسود جنوب دمشق حيث يتحصن تنظيم الدولة الإسلامية، وسط أنباء عن سقوط قتلى من الطرفين، بينما تستعد الدفعة الرابعة من مهجري ريف حمص للخروج إلى ريفي حلب وإدلب.

وقال ناشطون إن قوات النظام سيطرت على كتلة أبنية جنوب مخيم اليرموك، وعلى أبنية أخرى غرب حي الحجر الأسود، وأضافوا أن عددا غير معروف سقط من الطرفين بين قتيل وجريح، وسط قصف مدفعي وجوي متزايد على مواقع التنظيم.

وأفادت تقارير إعلامية -اليوم السبت- بأن المعارك جنوب دمشق أسفرت خلال أسبوع عن سقوط 86 قتيلا في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها و57 عنصرا من تنظيم الدولة، مشيرة إلى أن مقاتلي التنظيم لجؤوا إلى أنفاق وأقبية تحت الأرض يشنون منها هجماتهم المضادة.

من جهة أخرى، أفادت مصادر إعلامية أن عشرات الحافلات دخلت ريف حمص الشمالي المحاصر تمهيدا لنقل الدفعة الرابعة من المهجرين إلى ريفي حلب وإدلب، مضيفا أن عدد الخارجين بلغ نحو 13 ألفا، بينهم مدنيون ومقاتلون في المعارضة مع أسرهم.

ووصلت الدفعة الثالثة من مهجري ريف حمص فجر اليوم إلى معبر قلعة المضيق بريف حماة، وهي تضم 3500 شخص تقلّهم 71 حافلة، حيث تتولى المنظمات الإنسانية العاملة في الشمال السوري نقلهم لاحقا إلى ملاجئ بريفي إدلب وحلب.

وفي وقت سابق، عادت بعض قوافل المهجرين إلى قلعة المضيق بعد يومين من الانتظار بريف حلب، حيث لم يُسمح لها بدخول المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة بعد اكتظاظها باللاجئين والمهجرين، لكن مصادر في المعارضة قالت إن بعض قوافل المهجرين من جنوب دمشق سُمح لها بالمرور من معبر الزندين باتجاه مدينة الباب شرقي حلب.





نيوز سنتر - news center
Haber Merkezi #
المركز السوري للأخبار والدراسات
#أخبار_سوريا
#عربي_ دولي
#الأخبار_ برؤية مختلفة







الجزيرة نت



أضف تعليق