تركيا تدرس عقوبة السجن لتهمة تعذيب وقتل الحيوانات

تركيا تدرس عقوبة السجن لتهمة تعذيب وقتل الحيوانات
plain text طباعة أرسل إلى صديق
نيوز سنتر

أعلن نائب رئيس الوزراء والمتحدث باسم الحكومة التركية بكير بوزداغ، أنه سيتم تقديم مشروع قانون بشأن الجرائم ضد الحيوانات إلى مجلس الوزراء.

وفي حديث لصحيفة ديلي صباح، بعد اجتماع لمجلس الوزراء، قال بوزداغ "إنه بموجب مشروع قانون حماية الحيوان، فإن تعذيب وقتل الحيوانات اﻷليفة أو الحيوانات الضالة،سيعاقب عليه بالسجن".

وأكد بوزداغ أن هذا تعديل مهم للغاية، مشيرا إلى أن القوانين القائمة لا تفرض إلا غرامات على الجرائم ضد الحيوانات.

وذكرت وسائل إعلام تركية أن السلطات اعتبرت أن مشروع القانون لم ينته بعد، حتى إذا تمت الموافقة عليه فسيتم أيضا عرضه على البرلمان للموافقة عليه.

وقد ناشد نشطاء حقوق الحيوان مرارا وتكرارا، بإصدار أحكام قاسية بحق الجناة، ﻹن كاميرات اﻷمن في كل مكان وشبكات التواصل الاجتماعي قد شهدت على ارتكاب جرائم ضد الحيوانات.

وأدى ظهور عدد من مقاطع الفيديو والصور التي تصور تعرّض كلاب وقطط للضرب، إلى إثارة الرأي العام التركي للمطالبة بمعاقبة مرتكبي مثل هذه الأفعال.

وتعهدت الحكومة بعقوبة أكثر صرامة للمخالفين، وباﻷخص  بعد ظهور فيديو لكاميرا أمنية عرض تعذيب رجل لقطة حتى الموت في إسطنبول مؤخرا.

وسيتضمن القرار الجديد المزيد من الرقابة على محلات بيع الحيوانات اﻷليفة وأصحاب الحيوانات اﻷليفة. وبموجب اللائحة التي ستدخل حيز التنفيذ في عام 2021، سيتم إلزام أصحاب الحيوانات الأليفة بوضع شرائح إلكترونية دقيقة للحيوانات.

وستتمكن السلطات عبر هذه الشرائح من تتبع التغيرات في ملكية للحيوانات الأليفة وكذلك حالات ولادتها ووفاتها. وسيطلب من أصحاب الكلاب تثبيت الشرائح الإلكترونية ابتداء من عام 2021، وسيطلب من أصحاب القطط أن يفعلوا الشيء نفسه من عام 2022.

كما سيتم إستخدام الشرائح الإلكترونية لمتابعة اللقاحات الحيوانية، وسيُلزَم أيضا من أصحاب الحيوانات الأليفة بامتلاك وثيقة تبين التغيير في ملكية حيواناتهم الأليفة إذا بيعت أو تم التبرع بها.

وسيعطى هؤلاء الذين يتبنون حيوانًا من من ملاجئ الحيوانات شرائح إلكترونية. وفي حالة وفاة الحيوان الأليف أو اختفائه سيُطلب من المالك الإبلاغ في غضون 60 يوما.

وتهدف الرقابة التي ستفرض بموجب القرارات الجديدة إلى منع تبنّي الحيوانات الأليفة التي ضاعت من أصحابها وتتم رعايتها في الملاجئ، فإذا تم العثور على المالك اﻷصلي للحيوان المفقود بفضل الشرائح الإلكترونية سيتم إخطاره من قبل السلطات المعنية.






نيوز سنتر - news center
Haber Merkezi #
المركز السوري للأخبار والدراسات
#أخبار_سوريا
#عربي_ دولي
#الأخبار_ برؤية مختلفة







ترك برس



أضف تعليق