ارتفاع أسعار السيارات في الأسواق السورية بنسبة 15 بالمئة

ارتفاع أسعار السيارات في الأسواق السورية بنسبة 15 بالمئة
plain text طباعة أرسل إلى صديق
نيوز سنتر

بيّن المدير التنفيذي لـ"مجموعة شموط التجارية"، نبيل الملقي، أن القرار القاضي برفع الرسوم الجمركية على شركات تجميع السيارات من 5 إلى 30 بالمئة، للشركات التي تملك صالة تجميع واحدة، والتي تشمل السيارات الصينية والكورية التي يتم تجميعها في سوريا، أدى إلى ارتفاع كلفة السيارات بحدود 15 بالمئة، وارتفاع الأسعار في الأسواق بنفس النسبة.

وأضاف في لقاء مع موقع "الاقتصادي" نشره السبت، أن شركة "سيامكو"، هي الوحيدة من بين الشركات العاملة حالياً تملك 3 صالات للتجميع وبقيت رسوم مستورداتها 5 بالمئة. وفق المرسوم

وأوضح مدير شركة شموط التي تملك مصنعاً للتجميع في منطقة تل كردي بريف دمشق، أن المرسوم رفع الرسوم الجمركية على استيراد السيارات، من 30 إلى 40 بالمئة، منوهاً إلى أن معظم الشركات كانت متوقفة عن الإنتاج خلال الفترة الماضية مع وقف استيراد مكونات تجميع السيارات منذ نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بحجة انتظار المرسوم الجديد للرسوم الجمركية.

بدوره أكد أحد أصحاب صالات بيع السيارات في منطقة المزرعة بدمشق، أن حركة بيع وشراء السيارات شبه معدومة مع وجود شائعات عن انخفاض أسعار السيارات الحديثة والمستعملة بعد صدور المرسوم الأخير، الذي فسّره البعض بأنه خفّض الرسوم بينما ما حصل هو العكس.

وحدد المرسوم الذي يحمل الرقم 114 لعام 2018، الرسوم الجمركية المفروضة على مكونات السيارات والمستوردة من قبل الصناعي المرخص للصالة الواحدة بنسبة 30 بالمئة، أما بالنسبة للسيارات الكاملة المستوردة فإنها تخضع لرسم جمركي بنسبة 40 بالمئة.

كما حدد المرسوم فرض رسوم جمركية بنسبة 5 بالمئة بالمئة فقط على مستوردات مكونات السيارات، ويشمل هذا البند فقط المنشآت المرخصة على نظام الثلاث صالات لتجميع السيارات، بحيث يتم استيراد قطع السيارات مفككة بالكامل.

وبلغ عدد السيارات المجمعة في سوريا خلال 2017 نحو 3 آلاف سيارة تم تجميعها في 5 شركات تعمل في تجميع السيارات من أصل 8 شركات حاصلة على الترخيص.





نيوز سنتر - news center
Haber Merkezi #
المركز السوري للأخبار والدراسات
#أخبار_سوريا
#عربي_ دولي
#الأخبار_ برؤية مختلفة







السورية نت



أضف تعليق