الشيخ ابراهيم الزعبي لـ نيوز سنتر: سقوط النظام بسوريا سيكون بمثابة صلاة الجنازة على المشروع الإيراني

أمين حزب التوحيد الاسلامي السلفي: الدول العربية كلها بحاجة ثورات ضد حكوماتهم لتحصيل الحريات

الشيخ ابراهيم الزعبي لـ نيوز سنتر: سقوط النظام بسوريا سيكون بمثابة صلاة الجنازة على المشروع الإيراني
plain text طباعة أرسل إلى صديق
نيوز سنتر

أعلن في مدينة اسطنبول في تركيا  عن تأسيس أول حزب سلفي سياسي سوري.ويأتي الاعلان عن الحزب في ظل مرحلة محورية من الثورة السورية التي تصارع لتكمل ما بدأته في اسقاط نظام بشار الأسد.
اتخذ الحزب السلفي شعار (الله ربنا والإسلام ديننا ومحمد صلى الله عليه وسلم نبينا فيما تبنى العقيدة السلفية والهوية سنية وأعلن أن دوره ومهمته دعوية وإرادته سياسية.وتولى السلفي الشيخ ابراهيم الزعبي الأمانة العامة للحزب موضحاً أن لا مشكلة لهم بالانضمام إلى الائتلاف الوطني لقوى المعارضة أو المجلس الوطني السوري.

وفي تصريح لموقع نيوز سنتر عن ماهية وهوية الحزب بيّن الشيخ ابراهيم الزعبي أنه مشروع دعوي إصلاحي إسلامي سني شامل يقوم على أسس اسلامية تنطلق من عقيدة أهل السنة والجماعة ليكون الدرع الحصين والسد المنيع في وجه الهجمات التي تتعرض لها الأمة الإسلامية من المشاريع السياسية وعلى رأسها المشروع الصفوي الإيراني الذي بدأ بالعراق وثنى ببلاد الشام ويلوح في أفق بلاد الحرمين الشريفين فهو يتصدر ليكون الواجهة السياسية السنية التي تتصدى لهذه المشاريع من خلال خوض معركة متكاملة ( دينية – اجتماعية – ثقافية – اقتصادية - سياسية) ليهئ للأمة بناء كيانها من جديد وأخذ مكانها الأممي الفاعل. كما أنه سيكون الحاضنه العلمية والثقافية للجيل الناشئ على أساس التطور العلمي والتقني والانفتاح الحضاري مع الحفاظ على الأصول والثوابت الشرعية لأمتنا الإسلامية .

أما عن الدواعي لإنشاء الحزب لفت الزعبي لحساسية الأزمة الحالية التي تمر فيها البلاد الإسلامية ومنها العربية حاليا وخصوصاً سوريا من هجمة رافضية برعاية إيرانية بانت خفاياها ونضح معينها من خلال القتل والهتك والفتك الممنهج على أهل السنة والجماعه وخوض حرب الإبادة الجماعية بتنفيذ العصابة النصيرية الحاقدة -بحسب تعبيره-.

 الثورة السورية الحالية هي مرحلة مفصلية مهمة في تاريخ الأمة

وتطرق الشيخ الزعبي إلى الظروف الخطيرة التي يعيشها المسلمون السنة في لبنان من خلال ترهيب حسن نصر الله وحزبه وما يمثله من خطر على المنطقة بالكامل وهذا واضح من خلال دعمه اللا محدود على الصعيد العسكري والمادي والفني للنصيرية في سوريا في إطار العمل الدءوب لتحقيق مشروع الهلال الشيعي كما هو الحال مع أهل السنة والجماعة في العراق وما تعرضوا له من أبشع وأشنع عمليات القتل والتشريد والترويع والإقصاء.

ويرى الزعبي أنه لمواجهة التحديات السياسية والعسكرية والاقتصادية لابد من العمل الجماعي في ظل كيان واحد يتبع قيادة واحدة تدير أموره ضمن منهج واحد واضح وثابت وهذا لا يتحقق برأيه إلا من خلال المنهج الرباني السني المتفق عليه كأهم ثوابت الشخصية المسلمة. كما أن إيماننا الشديد بأن الثورة السورية الحالية هي مرحلة مفصلية مهمة في تاريخ الأمة وأن هذه الثورة ستمتد لما بعد إسقاط النظام وتتوسع إلى بقعه جغرافية أكبر وهذا لن يكون خلال وقت قصير أو بجهد قليل منبهاً أن ذلك لن يكون من خلال العمل العسكري فقط بل يحتاج إلى ما هو أكثر من ذلك بكثير ولعلمنا أن سقوط النظام بسوريا يؤثر على الخارطة السياسية الإسلامية والعربية بشكل كامل كما أنه سيكون بمثابة صلاة الجنازة على المشروع الإيراني الصفوي في المنطقة وبداية فجر الإسلام الواعد من جديد الذي سيواجه تحديات عقائدية واجتماعية وسياسية وعسكرية وعلمية.

معالم نظام الحكم القادم في سوريا يجب أن تكون محددةً من قبل الأكثرية

وفي رؤيته عن معالم سوريا المستقبلية يقول الزعبي لموقع نيوز سنتر  إنه يجب أن تكون معالم نظام الحكم القادم محددةً من قبل الأكثرية ــ السواد الأعظم ، والطيف الأشمل ــ في هذا المجتمع ، وهذا ليس من باب التسلط والدكتاتورية أو الاستئثار بالسلطة أو إعلاء الخطاب الطائفي لكن هو من باب إرساء المبدأ الديمقراطي وتمكين قاعدة التوازن الاجتماعي التي من خلالها يبرز كيان متسق ومتفق مع مبادئ المجتمع الأخلاقية والسياسية والدينية ونحن عندما نقول أهل السنة والجماعة ( لا نعبر هنا عن طائفة بل نعبر عن أمة كاملة متكاملة فيكون ما دونها هو الطائفة ) .
ويعتمد الحزب في أهدافه السياسية على التداول السلمي للسلطة من خلال انتخابات شفافة ونزيهة تقررها صناديق الاقتراع بعد نشر الوعي الشرعي والعمل على توسيع المدارك وتطوير آليات الفهم الشرعي لعملية الانتخابات التي ستتداول داخل المجتمع المسلم لينتج عنها تداول سلمي حقيقي بين النخبة المسلمة والتي ستجتهد على تحقيق مصالح المجتمع المسلم نفسه وما يضمه من أقليات أخرى و الحرص على مصالحها التي كفلتها الشريعه أصلاً.
ويؤكد على طرح النظام الإسلامي للحكم على أنه مطلب الأكثرية الساحقة داخل المجتمع وليس مجرد مصلحه حزبية والتعاطي معه على أنه ضرورة حتمية وليس تجربة آنية منوطة بجماعه ما.
وإبراز آلية تعامل نظام الحكم داخل الدولة الإسلامية مع الأقليات فيها من أهل الأديان والمعتقدات الأخرى والتي تضمن حالة من التعايش والتفاهم السلمي القائم على العدل والمساواة . ويطالب بإيجاد آلية حكم تفاعلي تدمج بين الشعب والدولة حتى يصبح الشعب شعب الدولة ، وتدمج الدولة بالشعب حتى تصبح الدولة دولة الشعب ونبذ مبدأ الجماعة أو العائلة أو الطائفة .

تفعيل دور الجيش السوري عالمياً من خلال عقد الاتفاقيات والمعاهدات والاندماج بالأحلاف الدولية مثل درع الجزيرة

أما عن الأهداف العسكرية للحزب فهي إبراز قادة حقيقيين تعتز بهم الأمة العربية ومن ثم الإسلامية ومن ثم العالمية يمثلون الحق والعدل ودفع الظلم في كل مكان وزمان .
إزالة حالة الحرب الوهمية والمزعومة ووضع حد لها وإعطاء العمل السياسي المجال الأوسع لحل النزاعات والمشاكل إن أمكن ذلك وتحويل الجيش السوري إلى جيش احترافي متطور يمتلك أحدث الأسلحة الحربية ويعتمد مبدأ النوعية وتفعيل دور الجيش عالميا من خلال عقد الاتفاقيات والمعاهدات والاندماج بالأحلاف الدولية مثل درع الجزيرة في دول مجلس التعاون الخليجي ويصر الحزب على تحديد مهام الجيش وترتيب أولويات عمله وإلزامه في حالة العدوان الخارجي بحماية الوطن بمفهومه العام ـ الشعب والإقليم والسلطة السياسية ـ ، أما في الأحوال الاستثنائية الناتجة عن قيام ثورة أو عصيان مدني ونحو ذلك فيلتزم الجيش بحماية الشعب أولا والوطن ثانيا والسلطة المؤيدة من الشعب ثالثاً. أما عن المبادئ الساسية ودستور الحزب فإنه يعتمد الحزب في مبدئه على أن القرآن هو دستور الحزب مؤيدا ومكملا بسنة رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم.  ويرى أن المشاركة بالعمل السياسي هي من أوثق آليات الحصانة السياسية للدعوة والدعاة ولمصالح العباد في دينهم ودنياهم وخصوصا في عصرنا هذا

الدول العربية كلها بحاجة ثورات ضد حكوماتهم لتحصيل الحريات

ويصر حزب التوحيد السلفي  أن الدول العربية كلها بحاجة ثورات ضد حكوماتهم لتحصيل الحريات التي من شأنها أن تثري الحركة الفكرية والمادية لدى الإنسان العربي. ويجب ان تستعيد الأمة حقها المشروع في تقرير مصيرها بعيدا عن كل وصاية داخلية أو هيمنة خارجية أو سيطرة دكتاتورية .
يعتمد الحزب في مبدئه إعادة بناء الحياة الاقتصادية على أسس إسلامية إنسانية وتوزيع الثروة بالبلاد توزيعا عادلا على ضوء المبدأ الإسلامي حتى تتمكن الأمة من حقها الشرعي المسلوب في العيش الكريم بعيدا عن كل ضروب الاستغلال والدوران في فلك القوى الاقتصادية الدولية.

الإنسان الغربي ليس عدو للمسلمين والعرب كونه غربي فقط

من جانبه يؤكد الزعبي أن الإنسان الغربي ليس عدو للمسلمين والعرب كونه غربي فقط والإنسان الشرقي ليس صديق للمسلمين والعرب كونه شرقي فقط بل إن الأمور في عصرنا هذا أخذت طابعا مختلفا عما مضى فليس كل شرقى حتى وإن كان عربي يعمل لصالح الإسلام والعرب والعكس صحيح بل إن قضية مناصبة العداء لأي جهة لها مقاييس وآليات شرعية وقانونية واجتماعية يجب أن تطبق على حالات بعينها دون تعميم، فالعلاقة تكاملية قائمة على المصالح وتصب في مجرى الدعوة الإسلامية دونما الإنكباب على الغرب وخاصة فيما نراه نحن من سمات الجاهلية داخل المجتمع الغربي دونما المساس بالعقائد والثوابت الإسلامية.

ويختم الزعبي حديثه بالإشارة أن حزب التوحيد السلفي سيكون له عدة مؤسسات تتبع له أهمها: مركز دراسات استراتيجي للأبحاث السياسية والاجتماعية والاقتصادية والعسكرية وصحيفة يومية ومجله شهرية ودار نشر بالإضافة لجامعة إسلامية ومدارس تعليمية ونادي رياضي ومركز ثقافي ناهيك عن مجموعة جمعيات تتنوع خدماتها بالجوانب (الإغاثة خيرية والإعانة المالية (إقراض دون فوائد) والعلمية الثقافية والدعوية الشرعية).





نيوز سنتر - عامر عبدي
بورتريه







المركز السوري للأخبار والدراسات


التعليقات

- فقط لكل الثوار في سوريا : عبد الله - من ثوار دمشق

السلام عليكملقد ابتليت الثورة السورية بأناس لهم فنون بالاحتيال والنصب ويستخدمون الدين لذلك وابراهيم الزعبي واحد منهم.وأقول ذلك لأننا نعرفه شخصيا ونصب علينا.فقط أريد أن أنبه الجميع من هذا الشخص.

- توضيحات؟؟ : نيللي

يا ريت يا اخ عبد الله ان تشرح لنا ما حدث فليس من المعقول ان نصدق كل من يكتب تعليق بدون اية توضيحات.....حتى الان كلام ابراهيم الزعبي جيد و كنت اود ان اعلق على ذلك قبل قراءة تعليقك : انني اتمنى ان لا يتنصل احد مما يصرح به اليوم كما نشاهد للاسف في مصر... لكن كلامك اثار الريبة و لكني اؤكد على اهمية شرح التفاصيل و اعطاء الزعبي حق الرد

- omfars123@hotmail.com : سني سني

السلام عليكم أستغرب من المجهول عبد الله الذي عرف عن نفسه أنه من ثوار دمشق نقول لك أننا نعرف الأخ ابراهيم الزعبي وهو رجل فاضل نحسبه كذلك ولا نزكي على الله أحدا ويعجبنا أن قولك مشابه لأقوال قناة الدنيا ثم إن شيخنا يظهر بإسمه الكامل وريظهر صورته ويعلن عدائه لعدو الله نصر الشيطان بالوقت الذي أنت فيه مجهول ولا نعلم إن كنت أصلا شبيحا أم شيعيا ذكرا أو أنثى أو ؟؟؟؟؟؟؟؟


أضف تعليق